0
32

من جهتها طالبت قائمة اتحاد الشعب مفوضية الانتخابات بالشروع فورا في إعادة فرز أصوات جميع الناخبين، وادخال البيانات بأمانة ودقة، تحت اشراف لجنة مستقلة تضم أطرافا أممية ومحلية محايدة، وممثلي جميع الكيانات المشاركة في الانتخابات.

وقالت القائمة إن الانتهاكات والخروقات التي رافقت جميع مراحل العملية الانتخابية ومراكزها ومحطاتها، لا يمكن ان تمر مرور الكرام مثلما حدث بعد انتخابات مجالس المحافظات، مضيفة أن لغز المرشحين الذين لم يحصلوا فيها الا على أي صوت مازال محيرا وغير قابل للتفسير.

وأشارت إلى أن العقوبات المالية التي فرضتها المفوضية على الكيانات الكبيرة المنتهكة جاءت غير ذات وزن مقارنة ً بحجم الأموال الضخمة التي أنفقتها هذه الكيانات في حملاتها الانتخابية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here